الجمعة، 16 سبتمبر، 2011

جان جولتير يقدم أزياء جريئة للمرأة الواثقة المنطلقة

باريس: قدم المصمم الفرنسي جان بول جولتير، من خلال مشاركته في أسبوع باريس للموضة لموسمي ربيع وصيف 2011، تشكيلات لافتة وجريئة من الأزياء المبتكرة والراقية، للمرأة الشابة والواثقة والمنطلقة بعفوية.

وذكرت صحيفة "الإتحاد" الإماراتية أن المصمم جان بول جولتير اختتم مسيرته مع الدار الفرنسية العريقة "هيرميس" بعرض وداعي أنيق،  ملتزما بخطها الكلاسيكي الذي ميزها منذ البداية، ومعتمدا على تاريخها وإرثها المتفرد في استخدام الجلود وصناعة السروج وكل ما يتعلق بالفروسية والفرسان.

على أنغام إسبانية ظهرت العارضات وهن يمتطين ظهور الأحصنة، لتبدأ جولة مشوقة من الذهاب والإياب، في استعراض مسرحي مبهر، ليخرجن بعد ذلك على التوالي وهن مترجلات، يتمايلن بقاماتهن الطويلة وقبعات رعات الأبقار الكبيرة، ويحملن بأيديهن سياطا جلدية رفيعة، فجاءت إطلالتهن وكأنها مزيج جذاب من طراز الفارس الأسطوري المقنع "زورو" مع شيء من مظهر مروضات الخيول.

اعتمد جولتير على إدخال تشكيلة كبيرة ومتنوعة من بنطلونات الفرسان، والتايورات الطويلة، والجاكيتات والقمصان، مع الفساتين الجلدية اللدنة، واستخدم الشمواهات الفاخرة، والجلود الطبيعية، والحراير المطبعة، والأقطان المنعشة، مكثرا من تدرجات البنيّ، كلوّن الشوكلاته المشبع، والعسلي الداكن، فالبيج الحليبي، والأبيض السكري، مع شيء من الأسود الفاحم والرمادي المطفيّ.

وفي الاكسسوارات اختار عناصر من الأحزمة الرفيعة والعريضة من الجلد والشمواه على حد سواء، بعضها يؤطر الخصر، وأخرى تلتف لتحتضن الصدر بحرف يشبه "X" بالإنجليزية، فيما يكتفي الباقي بتطويق العنق فقط، لينتهي بأبزيم تقليدي من المعدن الفضي أو الذهبي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق