الاثنين، 12 سبتمبر، 2011

تصميمات ازياء رجالي تستوحي الحضارات الشرقية

ابتكرت دار أزياء "إرمنيجيلدو زينيا" الإيطالية لموسمي خريف وشتاء 2011/ 2012، خطوطا كلاسيكية متجددة لطراز الأزياء الرجالية، مستلهمة الحضارات الشرقية القديمة المارة بطريق الحرير، حيث تهب رياح الصين العظيم، لتجمع بها عالمين مختلفين مؤلفةً بين القديم والجديد، ومبتكرة أسلوبا خاصا يمزج أنماط الشرق مع الغرب.


تضمنت التشكيلة الشتوية فئتين من الأزياء، واحدة نهارية ويومية تتسم بالأناقة العملية والبساطة المترفة، وأخرى تندرج تحت فئة ملابس السهرة وأجواء المناسبات، حيث تشير للمسات من الفخامة الكلاسيكية والسفسطائية المتكلفة، لكنها جميعا تصب في بوتقة واحدة لتؤكد على مظهر الرجل الراقي الوقور، حيث احتوت على عددا من البدلات الرسمية والأطقم الأنيقة ذات الصف الواحد من الأزرار.

إضافة إلى بنطلونات انسيابية ومستقيمة بثنايا عالية، مع كنزات صوفية تقولب الجسد، وقمصان تقليدية ناعمة، لتعلوها معاطف فخمة، مزينة بياقات وثيرة من الفراء، كما ظهرت خلال المجموعة نماذج أخرى من الملابس التي تتمتع بروح رياضية جديدة، منفذة بأنسجة صوفية ذات ثقل وقوام والتي تشبه قصب البامبو، مع أقمشة مبتكرة من طراز أمير ويلز، والتي تطبعها نقشات من الكروهات الإنجليزي الشهير، ولكن بملمس أكثر نعومة وترف تختلط فيها خيوط القطن مع الصوف، مع إيحاءات صينية معبرة هنا وهناك.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق