الجمعة، 23 سبتمبر، 2011

سوزان يوسف تقدم الروح السودانية في "همس الحرير"

استضافت قاعة نادي ضباط الشرطة في أبوظبي عرض الثوب السوداني السابع "همس الحرير" للمصممة السودانية سوزان يوسف.

وذكرت صحيفة "الخليج" الإماراتية ان الثياب السودانية تميزت بلمسات فنية رائعة جمعت ما بين الأصالة والحداثة، وواكبت أحدث خطوط الموضة، عبر نماذج جميلة من التصاميم الحريرية والألوان الزاهية.

وقسم العرض الذي أقيم مساء أمس الأول الجمعة إلى خمس مجموعات، تضمنت المجموعات الأربع الأولى تصاميم تناسب جميع المناسبات الخاصة، تميزت بدقة التفاصيل وجمال التطريز وتنوع الألوان.

وخصص القسم الخامس من العرض لثوب العروس، وفيه عرضت مجموعة من العارضات بالإضافة لعارضين ذكور عدداً من التصاميم التي يرتديها كل من العريس والعروس في اليوم الذي يلي حفل الزفاف حسب التقاليد والعادات السودانية، وقد جاء القسم الأخير من العرض أشبه باحتفالية تمثل العرس السوداني التقليدي.

الثياب التي تصممها سوزان يوسف لا تقدم التميز في الشكل فحسب، بل تسعى للتعبير عن الروح والشخصية معاً، تقول "مزجت في أفكاري الجمال مع العصرية في تصميم الثياب، وحاولت أن أجعل من الثوب السوداني فناً وصناعةً وأسلوب حياة، ليشكل إبداعاً مستلهماً من اللون الأسود والوردي والأحمر والأزرق والذهبي".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق