الجمعة، 23 سبتمبر، 2011

منال فهمي تستوحي ألوان الطبيعة لتبرز أنوثة المرأة

أعدت المصممة المصرية منال فهمي العديد من تصاميمها الجديدة لشهر رمضان المبارك والعيد والتي تمثلت في 25 عباءة بسيطة وعملية لهذا الشهر.

ونقلت صحيفة "الإتحاد" الإماراتية عن منال قولها "المرأة تحتاج لعباءة مريحة فضفاضة تصلي بها وتتسوق وتخرج للعمل فراعيت ذلك، واخترت لها عدة قصات دمجت فيها بين الذوق الشرقي والخليجي لأرضي جميع الأذواق، فاستخدمت مثلا قصة الإيفافيه والدرابيه والكول شال، والكول بريفير (ياقة بسيطة مثل ياقة القميص)، والكول سبانيش (ياقة إسبانية)، والأمبير وهي قصة تلف حول منطقة الصدر ثم تتسع كلما انتهت القصة أسفل حتى يلامس الموديل الأرض في اتساع وحنو واسترخاء، وقيل إن هذا الموديل خصص في البداية ليناسب السيدات الحوامل ليحفظ لهن أناقتهن، ويخفي ضخامة حجم الجسم الممتلىء أثناء الحمل، ولكن هذه القصة صارت الآن مفضلة لدى الكثيرات، لأنها تبرز جمال المرأة وأنوثة المرأة، ولكن بكل خجل وعذوبة".

وتضيف أنها ميزت مجموعة العيد عن مجموعة رمضان والتي تشتمل على 18 عباءة بأنها أكثر فخامة لأن العيد بحد ذاته مناسبة وفرحة وتحب المرأة أن ترتدي فيه عباءة مميزة وفخمة لذا اهتمت بأن تكون من نفس القصات السابقة بالإضافة إلى قصة الكلوش والكوروازيه، وهي قصة جانبية للعباءة مع التركيز فيها على أقمشة الشيفون والجبير والتوروالجورجيت والجورسيه والاورجانزا والتافتاه، وتطريز الأكمام والصدر والظهر وحاشية العباءة بالخيوط الفضية والذهبية، وتزيين بعضها الآخر بالأحجار الملونة، وفصوص الشوارفسكي والبروشات الثمينة.

تستوحي منال أفكارها من كل شيء جميل حولها، وبالأخص من الطبيعة وألوانها، وتهتم بمتابعة الموضة وتحرص على التماشي معه، وخاصة ألوانها مع الأخذ بعين الاعتبار ما يتناسب مع العادات والتقاليد العربية الأصيلة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق