السبت، 24 سبتمبر، 2011

إيلي صعب يقدم أزياء كلاسيكية راقية بألوان الباستيل الهادئة

قدم مصمم الأزياء العالمي إيلي صعب مجموعته الأنيقة لأزياء الهوت كوتور لموسمي ربيع وصيف 2010/ 2011 في باريس، حيث تهادت عارضاته بأزياء كلاسيكية راقية ومتألقة بكل درجات ألوان الباستيل الهادئة.

على الرغم من الموديلات الجريئة والخطوط المثيرة في هذه المجموعة، إلا أن صعب قرر ألا يخرج بعيدا عن إطاره الذي اشتهر به وعرف عنه، مفضلاً الأسلوب الكلاسيكي الذي يحفظ للمرأة أنوثتها ورقيها خاصة خلال الحفلات والمناسبات، حسبما أوردت صحيفة "الإتحاد" الإماراتية.

استقى صعب استشراقات ألوانه من تدرجات هادئة ومطفية لألوان الباستيل الفاتحة، التي تتراوح بين الزهري الندي، والأصفر الرملي، والأزرق السماوي، والأخضر الباهت، والرمادي الفضي، وجعل البيج كأساس للكثير من القطع والموديلات ليشتغل فوقه وينسج عليه الكثير من الزخارف والتطريزات، مع بعض الدرجات المتربة والمظللة من اللافندور، بالإضافة إلى الأقمشة المطبعة والمموهة الألوان.

لكي يزيد المصمم من جماليات تصاميمه، فقد زاد في هذه المجموعة من جرعة التطريز والشك بالترتر، والخرز، واللؤلؤ، والكريستال، مضيفاً لمسات ساحرة على القماش، ومستخدما قصة الليزر باحتراف، مكونا منها وردات وأوراق شجر شفافة وخفيفة، يوزعها بكرم على كل فستان، مع شرائط مكشكشة، وأحجار موشاة بين زاوية وأخرى، مركزا على الصدور والأذيال، مع قصات مختلفة للجوب جاءت أحيانا على هيئة "كلوشات" واسعة، أو انسدلت ببساطة وانسيابية على القوام، لتتهادى بضربات خفيفة ورقيقة على الأرض تارة وفي الهواء تارة أخرى، معتمدا تفاوت الأطوال أو مجرد تكثيفها بالطبقات الرقيقة من الأورجنزا والأتوال.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق